adnkronos

مقالات

الأديان


استعداد من كنيسة بلجيكا لفتح أبنية تملكها أمام اللاجئين




بروكسل (10 تشرين الثاني/نوفمبر) وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء


أعلن رئيس أساقفة بلجيكا المونسنيور جوزف دو كيزل، عن استعداده لوضع بعض الأبنية والمنشآت الفارغة التي تمتلكها الكنسية الكاثوليكية في مختلف أنحاء البلاد، بتصرف السلطات التي تعنى بشؤون اللاجئين

وأشار المونسنيور دو كيزل، في تصريحات نًقلت عنه صباح اليوم، "أعتقد أننا نستطيع استخدام ما لدينا من أبنية فارغة لايواء اللاجئين"، حسب كلامه

ويأتي تصريح رئيس أساقفة بلجيكا، رداً على نداء أطلقه وزير التعاون الدولي إلكسندر دو كرو، يدعو فيه الكنيسة إلى فتح أبواب أديرتها ومنشآتها الفارغة أمام اللاجئين

وأكد المونسنيور دو كيزل أن الكنيسة البلجيكية سبق وتحركت من أجل مساعدة اللاجئين، "هناك العديد من الرعايا والأديرة التي خصصت أماكن لاستقبال وإيواء اللاجئين"، على حد قوله

هذا ويُعرف عن المونسنيور دو كيزل، وهو رئيس أساقفة بلجيكا الجديد، إهتمامه الشديد بقضايا الساعة، وبشكل خاص قضايا اللاجئين والمهجرين من أبناء الأقليات في مختلف أنحاء العالم

وكانت مصادر كنسية قد ذكرت أن الكنيسة الكاثوليكية البلجيكية قررت تخصيص التبرعات التي سيتم جمعها خلال صلوات عيد الميلاد القادم، 25 كانون الأول/ديسمبر، لصالح المهجرين من المسيحيين خاصة في العراق